الطب البديل

عملية بالون المعدة

عملية بالون المعدة يساعد بالون المعدة على تخفيض الوزن، فباستخدامه إلى جانب اتباع نظام غذائي تحت إشراف طبي وتغيير السلوك الغذائي يمكن الوصول إلى المزايا الصحية والجمالية المرتبطة بفقدان الوزن.

عملية بالون المعدة

مما يتكون بالون المعدة؟

يتكون بالون المعدة من بالون ناعم قابل للتمديد، وأنبوب الاستعاضة ونظام الإدخال الذي يسمح للطبيب بتمرير الأداة عبر الفم،

وبمجرد إدخال البالون إلى المعدة، يُملأ البالون بمحلول الملح المعقم وعند امتلائه يصبح حجم البالون كبيراً بشكل لا يسمح له بالمرور في الأمعاء،

والعوم في المعدة بشكل تلقائي وهذا هو النوع الشائع وتوجد أنواع أخرى أيضاً بنفس الفكرة.

كيفية عمل بالون المعدة:

تم تصميم بالون المعدة بطريقة تجعل الالتزام بالنظام الغذائي المتبع تحت إشراف الطبيب والالتزام ببرنامج تغيير السلوك أكثر سهولة،

ويملأ البالون جزءً من المعدة، مما يجعل المرضى يشعرون بالشبع.

كيفية إدخاله إلى المعدة:

يتم إدخال البالون إلى المعدة عن طريق الفم، دون الحاجة إلى إجراء جراحة،

ويُجري الطبيب فحصاً مبدئياً للمعدة باستخدام المنظار،

وإن لم تظهر أي أمور غير طبيعية يقوم الطبيب بإدخال البالون عبر الفم مروراً بالمرئ حتى يصل إلى المعدة.

يبقى أن نعرف أن البالون صُنع من مادة السيليكون المطاطية المرنة الناعمة،

وأن إدخاله يتم بينما هو فارغ وبأصغر حجم ممكن.

ولتسهيل عملية بلع البالون يتم الاستعانة بمخدر موضعي لتخدير منطقة الحلق مع استخدام دواء باسط للعضلات.

وبمجرد وضع البالون في المعدة يتم ملؤه على الفور بمحلول الملح المعقم من خلال أنبوب ملء صغير (قسطرة) يتم ربطه بالبالون،

وعند امتلاء البالون يزيل الطبيب القسطرة بسحبها من الطرف الخارجي،

ويحتوي البالون على صمام غلق ذاتي وعند هذه النقطة يعوم البالون في المعدة بشكل تلقائي.

ويختلف الوقت الذي تستغرقه عملية وضع البالون في المعدة من شخص لآخر،

وعادةً ما يتراوح ذلك بين 20 إلى 30 دقيقة، وبعد ذلك يتابع الطبيب حالتك لفترة قصيرة قبل أن يسمح لك بالعودة إلى المنزل.

المستفيد من استخدام بالون المعدة:

صُمم بالون المعدة ليساعد على عملية فقدان الوزن،

ويُعتبر مناسباً للأشخاص الذين يزيد وزنهم الفعلي عن الوزن المثالي بأربعين في المائة (40 %) على الأقل

(وفقاً لتحديد معهد لايف متروبوليتان)،

وكذلك للأشخاص الذين أخفقوا لفترة طويلة في تخفيض وزنهم باتباع برامج أخرى للتحكم بالوزن.

وقد يكون بالون المعدة مفيداً بوجه خاص للأشخاص الذين يحتاجون إلى إجراء جراحة،

لكن لا يمكن إجراؤها لهم بسبب الزيادة المفرطة في وزنهم،

أو لأن إجراءها قد يعرضهم للخطر،

وقد يساهم استخدام البالون في إنقاص الوزن قبل الجراحة في الحد من المخاطر المتعلقة بالإجراءات الجراحية للمرضى الذين يعانون من الوزن الزائد.

المدة الزمنية لبقاء البالون في المعدة:

يمكن استخدام البالون لمدة ستة أشهر، ولا ينصح باستخدامه لفترات أطول من ذلك،

ومع مرور الوقت سيؤدي حامض المعدة إلى إضعاف مواد البالون،

ما يجعله ينكمش ويفرغ محتواه، وإذا نصح الطبيب باستخدام البالون لمدة تزيد عن ستة أشهر، يجب استبداله بآخر جديد مع نهاية الستة أشهر.

أثناء استخدام البالون قد يصف لك الطبيب علاجاً يتم تناوله عن طريق الفم للحد من تأثير حامض المعدة يعمل ذلك على الحد من إمكانية التهاب المعدة أو تلف البالون.

انكماش البالون:

قد تشعر أن البالون انكمش وأفرغ محتواه بشكل تلقائي قبل الوقت المحدد لإزالته،

كما وأنك قد لا تشعر بحدوث ذلك، ويمكن أن يضيف طبيبك المعالج صبغة ملونه داخل البالون لتتمكن من اكتشاف ذلك وتؤدي هذه الصبغة إلى تغير لون البول إلى الأزرق عند تسرب محتوى البالون.

وحجم البالون يكون صغيراً لدرجة تسمح له بالمرور إلى الأمعاء والخروج من الجسد بصورة طبيعية،

ولكن في بعض الحالات قد يتطلب الأمر إزالته جراحياً من الأمعاء وإن كان لديك أي شك بأن البالون قد انكمش،

يجب إبلاغ طبيبك على الفور.

إزالة البالون:

تتم بنفس طريقة إدخاله، أي عبر المريء والفم، وقبل إزالة البالون يُعطى المريض مخدر موضعي باسط للعضلات لتخدير منطقة الحلق،

وباستخدام كاميرا المنظار يُدخل الطبيب القسطرة من الفم إلى المعدة،

وعندئذ يثقب البالون وينكمش، وبمجرد انكماشه يمكن سحبه وإزالته.

مقدار الوزن المفقود:

من المهم أن تعرف أن استخدام بالون المعدة يُساهم في خسارة الوزن،

لكن يجب اتباع نظام غذائي وسلوكي يصفه الطبيب ويعتمد مقدار الوزن الذي تفقده على مدى التزامك بالنظام الغذائي.

استعادة الوزن بعد إزالة البالون

نظراً إلى وجود البالون في المعدة يشعر المريض بالشبع،

ويعتبر البالون أداة تساعد على تخفيض الوزن،

وقد يساعد أيضاً على الالتزام بالنظام الغذائي المحدد،

وتتوقف المحافظة على الوزن المفقود على مقدار التزامك في المدى الطويل بالتغيرات التي طرأت على نمط حياتك،

بما فيها النظام الغذائي وممارسة الرياضة.

وقد تزيد فرصتك في الحفاظ على وزنك بعد إزالة البالون،

إن ثابرت على اتباع النظام الغذائي وعملت على تحسينه، وواظبت على التغيرات السلوكية التي اتبعتها أثناء استخدام البالون.

أعراض مع البالون:

يؤدي وجود البالون داخل معدتك إلى الغثيان والقيء لبضعة أيام بعد وضعه،

ويصف لك الطبيب علاجاً للتخفيف من هذه الآثار المحتملة الحدوث.

قد تفقد مقداراً ضئيلاً من وزنك أو لا تفقد شيئاً من وزنك على الإطلاق أثناء استخدام البالون وبالطبع كما ذكرنا سابقاً،

يعتبر التزامك بالنظام الغذائي وبالتغيرات السلوكية أمراً مهماً للحصول على النتيجة المطلوبة.

من المحتمل أيضاً أن يتم فقدان الوزن بشكل غير صحي أو غير مضبوط مما يؤدي إلى حدوث أضرار صحية.

مضاعفات:

كما هو الحال في جميع الإجراءات الطبية، هناك مخاطر تتعلق بحدوث استجابات غير متوقعة، أو غير معروفة، أو عكسية أثناء العلاج،

وتختلف من شخص لآخر. وكما هو الحال في جميع الإجراءات الطبية المتعلقة بالمعدة،

هناك خطر الإصابة في بطانة القناة الهضمية، ويحدث ذلك إما بالتماس المباشر مع الأدوات المستخدمة لوضع البالون، أو التماس مع البالون، أو نتيجة لزيادة إفراز حامض المعدة،

ومن النتائج التي قد تترتب عن ذلك،

  • تكوين قرحة بالمعدة
  • الشعور بالألم أو نزف أو حدوث ثقب بالمعدة
  • وقد تستدعي هذه المضاعفات تدخلاً طبياً أو جراحياً.

هذا بالإضافة لحدوث نمو بكتيري في السائل الذي تم ملء البالون فيه،

أو تفريغ السائل الملوث في الأمعاء عند إحداث ثقب في البالون لإزالته،

قد يؤدي إلى العدوى والإصابة بالحمى وتشنج المعدة والإسهال.

يعتبر انكماش البالون تلقائياً من المضاعفات التي تم ذكرها سابقاً،

وعند انكماشه يمر بالأمعاء ويخرج من الجسد،

ومع ذلك من الممكن أن يحتبس البالون في الأمعاء مما يسبب انسدادها،

ويعد ذلك من المضاعفات الخطيرة التي قد تستدعي تدخلاً جراحياً لإزالة البالون،

وإذا لم يتم التعامل مع هذا الأمر على الفور قد يؤدي إلى الوفاة.

 اقرأ أيضا :عملية شد البطن

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى